مالطا تنهي مأساة "سفينتي المهاجرين"

خميس, 10/01/2019 - 01:28

قال رئيس وزراء مالطا، جوزيف موسكات، الأربعاء، إن بلاده ستسمح برسو سفينتين عالقتين في البحر منذ أسابيع وعلى متنهما 49 مهاجرا، وأضاف أن المهاجرين سيوزعون على 8 دول بالاتحاد الأوروبي.
ولم يكشف موسكات أسماء الدول التي وافقت على استقبال المهاجرين.
وكانت السفينة (سي-ووتش 3)، التي تديرها منظمة إغاثة إنسانية ألمانية، قد أنقذت 32 شخصا من قارب قبالة الساحل الليبي يوم 22 ديسمبر. وأنقذت جماعة (سي-آي) وهي منظمة خيرية ألمانية أيضا 17 آخرين يوم 29 من الشهر.
وتبحر السفينتان ذهابا وإيابا قبالة ساحل مالطا منذ أيام، بعد أن رفضت إيطاليا ودول الاتحاد الأوروبي الأخرى استقبالهما.
وأبدى طاقما السفينتين القلق بخصوص الحالة النفسية للمهاجرين، التي أدى سوء الأحوال الجوية ودوار البحر إلى تدهورها. 
تدفق المهاجرين إلى أوروبا في أدنى مستوياته
وذكر دايموند، وهو نيجيري أنقذته السفينة (سي-ووتش 3) رفض ذكر اسمه بالكامل "الأطفال مرضى... ولا نستطيع النوم بسبب الأمواج. نموت ببطء في هذا المكان".
وكان وزير الداخلية الألماني، هورست سيهوفر قال، الثلاثاء، إن ألمانيا مستعدة لاستقبال 50 مهاجرا إذا عرضت بلدان أوروبية أخرى استقبال المهاجرين.
وأشارت هولندا إلى استعدادها لاستقبال البعض، فيما انقسمت الآراء داخل الحكومة الإيطالية حول هذه القضية.