شاب يُحاول منع ثلاثة طالبات دخول احدى الشقق المفروشة بنواكشوط(صادم)

أربعاء, 15/05/2019 - 00:45

أشعلت قصة نشرها شاب موريتاني النار بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بين مستنكر ومطالب بتغيير المنكر.
وكان احد المدونيين قد كتب على صفحته :
تذهب البنت في الصباح الباكر عن منزل أهلها إلى المدرسة ( الاعدادية أو الثانوية ) فتظن الأسرة الكريمة أن انتها الشريفة تذهب إلى المدرسة، وهي في الحقيقة تذهب إلى أقرب شقق مفروشة لتمارس أكبر جريمة ورذيلة عن طريق ميعاد بينها وبين أحد الشباب تارة يغريها بالمال ، او تأتيه حبا وشوقا به.
قبل أيام شاهدة مشهدا حز في قلبي وكدت أن أبكي من شدة الجريمة، وهو أن ثلاث فتيات كل منهما لم تتجاوز 17 سنة مع ثلاث شباب عند باب إحدى الشقق المفروشة بالقرب من إحدى الثانويات في نواكشوط.
ترددت في أن أغير هذا المنكر، وبعد أن قررت الذهاب إليهم قبل أن يغلقن الباب استلقتني إحدى الفتيات عند الباب ، فقلت لها يا أختاه أتقي الله قالت لي بالحسانية ( اشغاديلك في آن حوبارة ) سالت الدموع من عيني، وسألت الله لهم الهداية.
هذا هو واقع الكثير من النساء اليوم للأسف الشديد الزنى منتشر والمنكر لا يغير ومع هذا يطلق على دولتنا الجمهورية الإسلامية ( هل الإسلام مطبق أم لا )