مقالات

القتل والحرق والاغتصاب : هل هو مظهر انهيار امني ،أم استهداف لشريحة معينة...!!!؟ / عبد العزيز ولد غلام

اثنين, 18/02/2019 - 02:34

إن اغتصاب سيدة حامل في شهرها السابع في مدينة تنمبدغه تحت التهديد بالسلاح  مقابل وقاية شرف ابنتها العذراء من طرف السيد الذي ظهرت صورته على صفحات التواصل الاجتماعي والتي شكلت صدمة أذهلت الرأي العام  والتي تتبع بمقتل الشاب البريئ محمدو  ولد برو وحرقه وقتل ولد انديله بصولة عصابة في الهزيع الأخير من الليل في حانوته بتفرغ زينه ، إضافة إلى عمليات الاغتصاب ا

من حرق الطفلة "زينب" إلى حرق الشاب "ولد برو"..أين الأمن؟ / محمد الأمين ولد الفاضل

اثنين, 18/02/2019 - 02:33

جرائم بشعة تكرر حدوثها في السنوات الأخيرة، كانت من بينها الجريمة البشعة التي حدثت في آخر شهر من العام 2014، وكانت ضحيتها الطفلة "زينب" التي تم اغتصابها وحرقها ضحى في مقاطعة عرفات.

و أنْ ليس للإنسانِ إلا ما سعى / محمد فاضل الشيخ محمد فاضل

أحد, 10/02/2019 - 02:05

يعتبر قانون المالية الوثيقة الوحيدة المعتمدة لدينا كمتتبعين أو مراقبين أو مواطنين عاديين لمعرفة سير الدولة و تسييرها و قدرتها على تحقيق الرفاه للمواطن ، و رغم صعوبة الحصول عليها في بلدنا أو معرفة ضوابط إعدادها أو إتاحة الفرصة للمواطن لمتابعة نقاشها قبل تصويت النواب عليها إلا أن سؤالا تقليديا واحدا إعتادالمواطن الموريتاني طرحه  كل سنة دون أن يجد له جو

المثخنون بجراح الشرف / الولي سيدي هيبه

أحد, 10/02/2019 - 02:03

إنهم كثر أولئك الذين جَلبوا لأنفسهم جراح الشرف بإيمانهم بذواتهم المترفعة عن درك المهانة وخيانة المبادئ السامية، حتى جُعلوا أذلة على عتبات عروش المستأذبين والمنافقين والمتآمرين على بقايا من بقايا بعض كرامة للغابرين؛ جراح شرف غائرة تم على إثرها نفيهم من متن التعيينات وكتاب الترقيات، وعَميت العيون عن مزاياهم الفاضلة، وصُمت الآذان عن نداءاتهم الصادقة الع

رفقا بالمترشحين / أحمدو حبيب الله

أحد, 10/02/2019 - 02:02

لا ينبغي أن يخفى عليكم معشر المؤيدين أن أضر شيء بالمترشح لمنصب عام ولا سيما منصب رئيس الجمهورية هو حشره لنفسه في حيّز القبيلة الضيق أو تظاهر القبيلة بدعمه هو والوقوف إلى جانبه فكل ذلك يضر المترشح أكثر مما يفيده لا سيما إذا تم التعبير عن ذلك في مواقع التواصل الاجتماعي التي يختلط فيها الحابل بالنابل وقد تقول الكلمة في سياقها لا تلقي لها بالا فتقتطع من

محكمة العدل السامية أم محكمة الرئيس الآمن! / يعقوب ولد السيف

سبت, 09/02/2019 - 01:27

رغم نص دستور 20 يوليو 1991 في مادته 92 على إنشاء محكمة العدل السامية تأخر صدور القانون النظامي المحدد لتشكيلتها وقواعد سيرها وكذلك الإجراءات المتبعة أمامها إلى العام 2008 وفترة حكم الرئيس "سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله"، حيث صدر القانون النظامي رقم 2008-21 بتاريخ 30 إبريل 2008 المتعلق بمحكمة العدل السامية.

أين هي المعارضة؟ / عثمان جدو

سبت, 09/02/2019 - 01:25

تنتاب النخب المعارضة في بلادنا هذه الأيام موجة اضطراب كبيرة تشوش على التشبع النضالي لدى شبابها، وتضرب القناعة السياسية لدى من يدعون أنهم رموزها وقادة الراي فيها.

موريتانيا والغاز (3)..حجم العائدات مرهون بمستقبل السوق / د.يربان الحسين الخراشي

سبت, 09/02/2019 - 01:24

تعد العقود في مجال البترول والغاز نموذجا متميزا للعقد الإداري، وقد تخضع لسلسلة من المفاوضات الصعبة على درجة عالية من الاحتراف خاصة في حالة نمط عقود المشاركة في الإنتاج التي تبنتها الاتفاقية الموقعة بين بلادنا و شركتي بريتش بتروليوم، و شركة كوسموس أنرجي وهذا ما يتطلب أن تتحلى بلادنا  بخبرة تقنية، وجيولوجية، وبيئية، ومالية، وتجارية، وقانونية جيدة حتى ت

الحيل في “فسخ الدَّينِ في الدَّينِ” والمرابحة / أباي محمد

خميس, 07/02/2019 - 01:31

من الحيل الشرعية التي تشربت إلى معاملات التمويل الإسلامي فسخ الدين في الدين، وهو ما يسمى بجدولة الدين.

وجب البعد عن أربعة / الولي سيدي هيبه

خميس, 07/02/2019 - 01:31

وجب الحذر من أربعة قبل أن يقيموا حجة الخذلان ويوقعوا في فخ الارتهان:
• الزعيم القبلي المتمرس الذي يجيد رقصة قلب "الدراعة" ولا يهاب العري،
• السياسي صاحب الحزب الأجوف، يبيع به ويشتري مواقف الربح بالارتزاق العفن،

الصفحات